جلسة عمل مع قيادة الشرطة وقائد الجبهة الداخلية في بلدية الناصرة

جلسة عمل مع قيادة الشرطة وقائد الجبهة الداخلية في بلدية الناصرة
תאריך: 17/03/2020

قام رئيس بلدية الناصرة السيد علي سلام 


اليوم الثلاثاء الموافق 2020/3/17 بعقد جلسة عمل مع قيادة الشرطة في الناصرة ومع قيادة الجبهة الداخلية في الشمال وحضرها رؤساء الطواقم في لجنة الطوارئ في البلدية هدفت الى تعميم التعليمات التي تخص كل طاقم في حالة دخول البلاد لحالة الطوارئ القصوى وكيفية التعامل مع هذه الحالة.
قيادة الجبهة الداخلية وضحت انها اليوم بدأت تدخل في الصورة بشكل أكثر محسوس وأنها جاهزة لتنفيذ كل المهام الملقاة على عاتقها في حالة طوارئ وطلبت من اللجنة  في البلدية ان تكون على أهبة الاستعداد لكل ما هو جديد.

قيادة الشرطة أوضحت أنها بدأت بتنفيذ القوانين المرعية في حالة الطوارئ وبدأت بفحص المارة في الشوارع واستبيان اذا كانوا في حالة عزل ام لا. وأنها بشكل يومي تتواصل مع قوائم المواطنين الذين في حالة عزل وتستوضح وتستفسر عن بقائهم في غرفة العزل.


الجبهة الداخلية طلبت من البلدية بفحص كل مواطن يدخل الى بناية البلدية عن طريق جهاز فحص الحرارة فاذا كان المواطن ذو حرارة عالية يمنع من الدخول ويتم توجيهه الى المراكز الصحية.


رئيس البلدية لخصّ الاجتماع مؤكداً أن البلدية ومنذ اسابيع بدأت ترفع من جاهزيتها ووزعت المهام على رؤساء الطواقم في لجنة الطوارئ التي يرأسها عادة رئيس البلدية و  كل رئيس طاقم يعرف ماهي وجهته في الحالة الطارئة القصوى وأن التعاون بين البلدية والشرطة والجبهة الداخلية أمر ايجابي يصب في مصلحة المواطنين في المدينة.
وأنه تمّ افتتاح مكتب للجبهة الداخلية داخل مبنى البلدية لكي يكون هناك تنسيق يومي في هذه الفترة الصعبة.
ويوجه رئيس البلدية رسالة الى رجال الدين مسلمين ومسيحيين في المدينة بالتقيد بتعليمات وزارة الصحة بما يتعلق بتعداد المواطنين داخل امكنة العبادة.

حتى نتجنب العدوى نتيجة الاقتراب الواحد من الآخر.